محمد رمضان والهضبة وشيرين.. المشاجرات تسيطر على الوسط الفني “صدى الخبر”

admin9 يوليو 20240 مشاهدةآخر تحديث :
محمد رمضان والهضبة وشيرين.. المشاجرات تسيطر على الوسط الفني “صدى الخبر”

وقائع متتالية لنجوم الفن شهدت العنف والمشاجرات مما أثار الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ أن مشاجرة الفنان محمد رمضان اليوم لم تكن الأولى خلال مدة قصيرة.
الفنان المصري ظهر في مقطع فيديو وهو يتشاجر مع أحد الشباب، وظهر خلال الفيديو وهو يصفعه على وجهه، ليرد الأخير الصفعة للفنان الشهير.
الواقعة حدثت خلال تواجده في الساحل، وأثناء تجمهر عدد من المعجبين حول رمضان ليلتقطوا معه الصور، اتجه رمضان إلى شاب وطلب منه أن يظهر هاتفه المحمول بإلحاح، ثم انفعل محمد رمضان عليه وصفعه، في الوقت الذي شعر الشاب بالغضب ورد الصفعة لمحمد رمضان وتدخل المحيطين للتفرقة بينهما.

صفعة عمرو دياب

واقعة رمضان سبقها مشهد مشابه للفنان عمرو دياب خلال الشهر الماضي، إذ ظهر “الهضبة” خلال حفل غنائي، وبينما يلتف الجمهور حوله، هم أحدهم بالتقاط صورة معه وهو يغادر، فانفعل الفنان ليوجه له صفعة قوية على وجهه، ما أثار موجة غضب واسعة تجاه النجم المصري.
وأثارت الواقعة غضب الجمهور على منصات التواصل الاجتماعي، وظهر ذلك في المنشورات والتعليقات التي انهالت بالانتقادات الموجهة لعمرو دياب جراء تصرفه.
الكثير من الجمهور وصف فعلة الهضبة، بسقطة أخلاقية واضحة و لا تحتمل أي تبريرات، وتجاوزًا يضاف إلى سجل تجاوزاته السابقة بحق جمهوره ومعجبيه.

شيرين عبدالوهاب

ومنذ يومين فقط، شهد الوسط الفني واقعة عنف جديدة، عندما حررت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، محضرًا رسميًا ضد طليقها الفنان حسام حبيب لاتهامه بالتعدي عليها بالضرب، ما نتج عنه إصابتها بجرح قطعي في الرأس.
الفنانة المصرية اتهمت طليقها أيضًا بسرقة هاتفها المحمول وأموال من حقيبتها بعد التعدي عليها بالضرب المبرح داخل شقة تستخدم كاستديو.
وقالت شيرين في محضر الشرطة أنها ذهبت إلى شقة تمتلكها وتستخدم كاستديو لتسجيل أغانيها، وفوجئت بوجود حسام حبيب، فطلبت منه إعادة أموال كانت أعطتها له لتشييد الأستديو، لكنه أخذ هاتفها وتعدى عليها بالضرب المبرح، مما أصابها بجروح في جميع أنحاء جسدها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...سياسة الخصوصية

موافق