روسيا .. ابتكار طريقة جديدة لتدوير البلاستيك | منوعات “صدى الخبر”

admin10 يوليو 20240 مشاهدةآخر تحديث :
روسيا .. ابتكار طريقة جديدة لتدوير البلاستيك | منوعات “صدى الخبر”

عمون – يقترح باحثون في جامعة فياتكا طريقة لإعادة تدوير النفايات البلاستيكية الطبية دون تكوين مواد سامة، جوهرها حرق البلاستيك في مجال كهربائي.

ووفقا للخبراء، يمكن أن تكون طريقة حرق البلاستيك في مجال كهربائي فعالة، لأنها تضمن الأكسدة الكاملة للقاعدة الهيدروكربونية للمادة بالأكسجين الجوي. يمكن للتكنولوجيا المقترحة أن تصبح الأساس لمحطات حرق النفايات الجديدة الموفرة للطاقة.

ويذكر أن طريقة التخلص من النفايات في العالم تصنف على أساس مصدرها وحجمها ومكونها الأساسي، لذلك فإن اختيار طريقة صحيحة في التخلص من النفايات أمر له أهمية كبيرة لعدة أسباب

– أولا، من الضروري ضمان التخلص من النفايات بالكامل.

– ثانيا، يجب ضمان عدم خطورة نواتجها النهائية لأن عدم التخلص من فئات معينة من النفايات يمكن أن يؤدي إلى عواقب بيئية خطيرة، لأنه أثناء تخزينها يمكن أن تتسرب منها مواد سامة إلى التربة والهواء والكائنات الحية.

ويعتبر البلاستيك من أصعب أنواع النفايات، لذلك اعتمادا على نوع البلاستيك تستخدم طرق فيزيائية وكيميائية وحرارية مختلفة للتأثير على سلسلة البوليمر والحصول على مواد ذات كتلة أقل.

ووفقا للباحثين، تعتبر النفايات الطبية البلاستيكية فئة خاصة من النفايات، والطريقة الأفضل للتخلص منها هي حرقها، مع اتخاذ إجراءات إضافية لكي تحترق بصورة كاملة، لأن عدم احتراقها بالكامل يسبب انبعاث أول أكسيد الكربون والفورمالديهيد والفينولات والديوكسينات المسرطنة. لذلك يبحث الخبراء عن طرق لحرقها بصورة كاملة دون هذه النواتج الثانوية، أي حرقها إلى غاز ثاني أكسيد الكربون وماء.

ويقترح علماء جامعة فياتكا حرق منتجات البوليمر الطبية في مجال كهروستاتيكي. وقد أظهرت التجارب التي أجروها أنها تقلل من انبعاث أول أكسيد الكربون بنسبة 20- 30 بالمئة بالإضافة إلى زيادة معدل احتراق النفايات.

ويقول إيليا زيريانوف الأستاذ المشارك في قسم الفيزياء الهندسية: “توجد في اللهب دقائق مشحونة تتفاعل مع المجال الكهربائي، ما يؤدي إلى تأثيرات مختلفة – تغيرات في شكل الشعلة الهندسي، ودرجة حرارة الاحتراق، وما إلى ذلك. ويسحب توجيه المجال على طول تدفق الخليط القابل للاحتراق بجهد منخفض شعلة الاحتراق، ما يزيد من مساحة التفاعل الكيميائي للكواشف (الوقود والمؤكسد)، ونتيجة لذلك تتم التفاعلات الكيميائية بكفاءة أعلى”.

ويضيف: “نستخدم في عملنا، نموذجا لفرن مبتكر لحرق النفايات، يسمح لنا بمحاكاة أوضاع الاحتراق المختلفة وطرق الاحتراق المستخدمة في المنشآت الحرارية الصناعية الحقيقية. والسمة المميزة له هي القدرة على إنشاء مجال كهربائي وأشكال مختلفة في منطقة الاحتراق”.

“RT”

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...سياسة الخصوصية

موافق